top of page
  • Photo du rédacteurCentre Grandir

مخاطر الادمان على الشاشة

ما هي مخاطر إدمان طفلك على الشاشات؟ وبعيدًا عن الوقت الزائد الذي يقضيه أمام الشاشات، فإن طبيعة الألعاب والصور التي يشاهدها تقود الطفل إلى عالم مفرط التحفيز (وحتى الوهمي) يصعب الخروج منه للانضمام إلى واقع الحياة اليومية للقيام بواجباته. الواجبات المنزلية، وترتيب غرفته أو الاغتسال. كما يتم تقويض سلطة الوالدين، ويجد الكثيرون صعوبة في وضع حدود ويجدون أنفسهم في صراع مع أطفالهم. فيما يتعلق بنمو الدماغ والتعلم:

الأطفال الذين يتعرضون بشكل مفرط للشاشات هم أكثر عرضة للمعاناة من التأخر الحركي النفسي واللغوي. هناك انخفاض في الأداء المدرسي أي. اهتمام أقل بالمدرسة، واستقلالية أقل، ومثابرة أقل، واندماج اجتماعي أكثر صعوبة مع خطر التعرض للعزل من قبل زملاء الدراسة.

فيما يتعلق بالقدرة على الانتباه والتركيز: لم يعد الطفل قادراً على التركيز في المدرسة أو في المنزل. هناك مشاكل في الانتباه مرتبطة بمشاكل في الذاكرة. على المستوى السلوكي: نلاحظ زيادة في النشاط الزائد والعدوانية مع زيادة خطر الاندفاع والقتال. على الصحة: ​​

زيادة خطر الإصابة بالسمنة نظراً لتقليص الوقت المخصص للأنشطة البدنية. إن التعرض المفرط للشاشات يؤثر على صحة الأطفال ويؤثر بشدة على مهاراتهم الحركية الدقيقة. نلاحظ لدى الصغار الذين يقضون أكثر من ساعة أمام الشاشات يوميا قلة البراعة والتركيز. وهذا التأخر في المهارات الحركية يضر بتعلم الكتابة، لأن الإمساك بقلم الرصاص من أجل الكتابة بدقة ووضوح ليس أمراً طبيعياً، فهو يتطلب تدريباً وعملاً عضلياً.

بينما يستمتع طفلك بالهاتف أو الجهاز اللوحي أو التلفزيون، فإنه لا يتقدم ويبطئ نموه. سأكون سعيدًا بمعالجة هذا الأمر في إعادة التأهيل بعد التقييم. معالجتكم الحركية، #Centregrandir 0532021927 / 0658619125 #الحركة_النفسية #الحركة_النفسية #الإدمان_على_الشاشات #الصحة #الحركة #التنسيق #التوازن #العاطفة #اضطرابات #خلل_الرسم #عسر_القراءة #التركيز #إضافة #التوحد #الرسم_الجرافي #الكتابة #علاج_النطق #المعالج_الحركي #معالج_النطق



2 vues0 commentaire

Posts similaires

Voir tout

Commentaires


bottom of page